تقارير

العاصفة المطرية تتسبب بتشريد نحو 3 آلاف نازح في مخيمات شمال غربي سوريا

أعلن فريق “منسقو استجابة سوريا” عن تسجيل أضرار ضمن أكثر من 58 مخيماً، بالإضافة إلى تشرد نحو ثلاثة آلاف شخص في مخيمات شمال غربي سوريا، وذلك بفعل العواصف الهوائية وسقوط الأمطار خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وقال الفريق في تقريره حول التطورات الأخيرة للوضع الإنساني في مخيمات شمال غربي سوريا، اليوم الخميس، إنه سجل أضراراً ضمن أكثر من 58 مخيماً، منها انهيار أكثر من 113 خيمة بشكل كامل، وأضراراً جزئية في 322 خيمة أخرى.

وأشار إلى أن “عمليات حصر الأضرار كانت ضمن مناطق الشيخ بحر وكفريحمول وزردنا وحربنوش وأطمة ودركوش وباريشا وعدوان ومخيمات ريف حلب الشمالي وبعض مخيمات أطمة وصلوة وقاح”.

وأضاف أن عدد الأفراد المتضررين من العواصف الأخيرة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، بلغ أكثر من 7811 نسمة، كما أن أكثر من 2883 شخصاً أصبحوا من دون مأوى نتيجة دمار الخيم الخاصة بهم”.

وأشار الفريق إلى صعوبات كبيرة يواجهها في عمليات إحصاء الأضرار كما في كل مرة، نتيجة تداخل الأضرار السابقة مع الأضرار الحالية وتحول العديد من الخيم ذات الضرر الجزئي إلى ضرر كامل.

وجدد الفريق مطالبته المنظمات الإنسانية العاملة في المنطقة بالتركيز في المشاريع الحالية على أولويات النازحين العاجلة وهي مواد التدفئة وعزل المخيمات.

من جهته أعلن الدفاع المدني السوري أن عشرات الخيام تضررت واقتلعتها الرياح في معظم مناطق شمال غربي سوريا بسبب العاصفة الهوائية والتي يرافقها هطولات مطرية.

وتتفاقم معاناة المهجرين في مخيمات الشمال السوري الذين يعيشون فيه أوضاعاً مأساوية، مع استمرار العواصف التي تضرب البلاد خلال فصل الشتاء، والتي تُحدث أضراراً في الخيام.

وتضرب معظم المناطق السورية اليوم الخميس عواصف مطرية متأثرةً بمنخفض جوي تصاحبه رياح شديدة نتج عنها أضرار في العاصمة دمشق بفعل الرياح، بالإضافة إلى إغلاق الموانئ في الساحل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى